أخبار عاجلة

لقاء تواصلي حول تقديم مقترحات مشاريع الخلق المشترك بين جمعيات المجتمع المدني وجماعة جرادة

احتضنت قاعة الاجتماعات التابعة للجماعة ،صباح  اليوم الأربعاء 15 نونبر 2023, لقاءا تواصليا حول تقديم مشاريع الخلق المشترك بين جمعيات المجتمع المدني وجماعة جرادة أشرف على تأطيره المنشطان الترابيان السيد عبد الله مزالي والسيدة جميلة الكرز .                                                  

         ويندرج هذا اللقاء في إطار تعزيز وتوسيع فضاء الحوار والتشاور والخلق المشترك   بمشروع تضافر TADAFOR “المكون الثاني ” من برنامج دعم المشاركة المواطنة الذي تسهر على تنفيذه الوكالة البلجيكية للتنميةENABEL بشراكة مع المديرية العامة للجماعات الترابية والوزارة المنتدبة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان وبتمويل الاتحاد الأوروبي.                                       

        وقد حضر هذا اللقاء السيد رئيس الجماعة ورؤساء اللجان الدائمة بالمجلس والمكلف بنقطة الارتكاز إلى جانب رؤساء وممثلي ستة عشرة جمعية نشيطة فوق تراب الجماعة.

       وشكل موضوع تقديم مقترحات مشاريع الخلق المشترك محور أشغال هذا اللقاء، حيث تم تقديم عرض حول مسطرة وكيفية تقديم الأوراق المفاهيمية الخاصة بتقديم مقترحات مشاريع  يتم التوافق عليها بعد مناقشتها ودراستها بين الجمعيات والجماعة وتهدف إلى إحداث وتقوية آليات المشاركة المواطنة وفق مقاربة تراعي فئة النساء والشباب . 

      وقد تفاعل عضوات وأعضاء الجمعيات الحاضرة مع العرض المقدم، من خلال طرح مجموعة من الاستفسارات والتساؤلات و الاقتراحات تمت الإجابة عليها وقدمت في شأنها التوضيحات والشروحات الضرورية . كما تمت الإشارة إلى أنه بإمكان الجمعيات طرح تساؤلاتهم واستفساراتهم بموقع الوكالة في الخانة المخصصة لذلك ،وخاصة فيما يتعلق بالسؤال المتعلق بالإعفاء الضريبي .

    من جهته، رحب النائب الأول للرئيس بالانخراط في هذا النوع من المشاريع الرامية إلى تنشيط وتفعيل المسار التشاركي على مستوى جماعة جرادة ، وقدم الشكر لجميع القائمين والمشاركين في  تنفيذ مشروع تضافر “المكون الثاني ” ، وكذلك لجميع جمعيات المجتمع المدني النشيطة بتراب الجماعة .

عن admin

شاهد أيضاً

إعلان عن تمديد آجال تلقي طلبات عروض لدعم مشاريع الجمعيات النشيطة.

إعلان طلب عروض لدعم مشاريع الجمعيات النشيطة بالمجال الترابي لجماعة جرادة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *